Translate

الأحد، 6 أغسطس، 2017

إهداء لموآطن فآسد

إهداء لتلك الروح الطيبة
التي بعثرت عن قلبي رماده
وأضاءت بسطوعها وجدي

كن كما انت ذهبا لا يغيره الظروف
شامخا عزيزا صادقا رؤوف
كن يا سندي صبورا واسع الصدر
حاملا بين كفتاه الجميلتين الورد

شتت الضيق وابعد الهم والحزن عنك
دع مقلتيك تبتسم فرحآ كما النجم
كل الوجود بها يزدان جملا
وإنني بها أحيا الجمال

بقلم / سماء الآلام
كبرى الأغتم

الاثنين، 24 يوليو، 2017

في ليلةٍ شَيْباء | حصرية لـــ جريح الليل

21 شعبان
18 مايو 2017

في ليلةٍ شَيْباء
قبل فَصيلُ آخِرِ الرَّبيع
ترمق السماء
و تمشي في هُبُوع
في شارعٍ من الهَيام
على مقربة من الشاطئ
لآهيةً عما حولها
غارقة في الذكريات
وقلبها المنفطر
يتصدع ألمًا
ونفسها باتت حُرَّة
لمن كان لها هِياما
لابثًا فيها ومتخذًا
من قلبها موطنًا
فلم يعد هناك
مزيدًا من الأطلال
تأخذها إليه
 فقد أنهته الحياة
وسلبها القدر إياه
فكيف لها التحرر منه
وقد ختم قلبها عشقا به
رافضًا الهجرة إلى سواه
 فقلبها رفض الإقتناع
و لا تعلم بأي وسيلة
تقنعه فيها بأنه مات
فتنازعه بإيمانها
وصبرها
وهو يعود للذكريات
ملقيًا على روحها الرماد

بقلم / سماء الآلام
كبرى الأغتم 

لغز عن العام { السنة }

تعيشه لحظة بلحظة
أجواءه خير وبركة
ولآ له وجه ثابت
يوجعك قلبك وتحزن
وبدآخله أفرآحك 
ممكن تدرك وجوده
ساعة رحيله
عرفتوه وإلآ أعيده ؟
حصرية لجريح الليل
بقلم / سماء الآلام
كبرى الأغتم

الأربعاء، 19 يوليو، 2017

غمرني الحنين إليك



ما بال قلبي لا يعرف للسكون سبيلا اليوم
أرهقتني حقآ يآ من سكنته بضجيجك الملتهب
ثورتك اللذيذة بدآخلي تثير جنوني عليك
أبحث عنك فأين أجدك دلني على سبيل للنجاة

بقلم / سماء الآلام
كبرى الأغتم 

لازالت الذكرى هنآ

لازالت الذكرى ويزدآد
 في القلب الحنين
آه من ذكرى تلازمني
وترميني بالرصاص
 في اليوم الواحد
سبعين ألف مرة

بقلم / سماء الآلام
كبرى الأغتم 

الجمعة، 14 يوليو، 2017

ملحمة فلسطين

ملحمة فلسطين

كتبت في 12 يونيو 2017
ونشرت في فعالية إنعكآسات أدبية
للموسم الثاني حيث حققت الصدآرة

مدخل :

في 12 من يونيو 2017
مرت ثمآن سنوات
منذ أن عرفتك
ولآزلت جمرآ يحرق قلبي
لآزلت يآسيد الروح تبعثرني
كلمآ ذكرتك أو لمحت طيفك من حولي
إنّني لـــ أتجرع فقدك مرة تلو الأخرى
وأنت في نعيم حيآتك بعيدا عني
وهبني الله فدآك ..
هآ قد كبرت عآمآ آخرآ ..
و أسأل الله أن يكون عمرك مديد
طويل تعيشه بسعادة ورضآ

وفي هذآ اليوم
لن أبعث بإهدآء لك فحسب
إنمآ لكل إنسآن فلسطيني
لكم أيهآ البوآسل
ستنطلق من محبرتي السطور
و سأعلن ثورة النون

..

أين حقوق الانسان من فلسطين
ولماذا العرب خاضعين ذليلين
قولوا لي من أكون إن نسيت الأقصى ؟
وهل يعقل أن أنسى القضية ؟

هذه أسئلة إحترت كيف أجيب عليهآ
يآ أقصى أحببتك منذ الصغر
كبرت وعيناي ترى قبتكـ
في كل يوم أحلم بأن أراها
في موطني - البحرين - عشقتهآ
وحبهآ استوطن الفؤآد

..

فلسطين يآ حبيبة لا تبكي
فدمعك يقطع أوصالي
يسلبني عقلي
يرسلني للموت
يا قرة العين
اصمدي واثبتي
فطغيانهم الى زوال
بإذن الله الواحد المنان
يا رب يا رحمن يارحيم
ابعث فينا رجلا
ينصر الاسلام و المسلمين
يحررها ويرفع رايتها
رغم أنوف الغاصبين
فوق السطوح و البساتين
ترفرف رآية العزة و الإباء
هي رآية للمجد و الصبر و الثبات
هي فخر أمتنآ ولن تنتكس رآيتهآ
نعم لن نسمح بأن تنكسر هذه الرآية
يآبني صهيون رآيتكم لن تبقى
وستصير يومآ بإذن الله
ذليلة حقيرة مهآنة
وعندهآ نطردكم
و تعودون كمآ كنتم
مشردين في بقاع الأرض
لا تلمكم بلد ولآ دآر

سنحرر الأقصى فيآرب
دلنآ لهذا السبيل

قدسنآ ستبقى عربية
لن تغدو صهيونية
هي ترتيل في قلبي
هي نبض يحرق وجدي
لن تأخذوها منا
مهما بقت في الأسر
تذكروا هذا
وأوقفوا الهذيانآ
سنحرر الأقصى
غدا باذن ربي

..

ومن حبر محبرتي
سأعلن ملحمة
سأكتبهآ حرفآ حرفآ
ولن انقض عهدي
سيصرخ من أعماقها
مجآهد باسل مقاوم
متخذآ من كوفيته وشآحآ له
يردد بأعلى صوته
أنا الشهيد التالي
انا الشهيد يا أمي
أنا الشهيد ... آه !
ومآت بطلقة غآدرة
وترك في دماءه
رسالة ثآئرة
وصية لأمه الصابرة
تقول :
كوني جبلا من الصبر
لا تتركي دمي ملقى
لا تصرخي من خلفي
وظللي قبري
اغرسي الوردآ
لا تقطعي وصلي
وارفعي يداك
واطلبي ماشئت
ولتكن من بينها
دعوة من أجلي
موطني فداك روحي
أحبك أمي وأنت ريحآنتي
وعبق جنتي ومسك يعطرني
سامحيني حلليني و اعذريني
ثم اتركيني في القبر !
اقطفي الورد ألوآنآ
وانثريهآ من خلفي
أنا ذاهب أمي
أنا الشهيد التآلي
..

هآ نحن ننثر الورد
و يتسآقط على ضريحك
يآ شهيد الحق
دمآك لن تبقى على الأرض
لا و ألف لا لن نقبل
لن نسكن سنثأر ونصرخ
سنرفع أصواتنآ
ونهتف فلسطين لنا
ستبقى عربية
و اسلامية
نعم ستبقى
و يآ غاصبين ارضي
سحقآ لكم
سحقآ
..
مخرج :

فلسطين جليلة بهية
وجمالها يسنو
يآ أمة العرب أتذكرون
عندمآ أضآءة فلسطين
من شدة الإحتراق و الدفء
أين كنتم .. ماذآ فعلتم

إن مأسآة الدول
التي نرآهآ الأن
في هذه السنوات
إنظروا الى الشعوب
كيف تعصف و ترعد وتبرق
وتطلب العون والمدد
كما عانت فلسطين
ولم تلقى العون من أحد

استفيقوآ يآ أمة العرب
إنهضوآ و بعثروا الرمآد عنكم
هلموآ للندآء ولبوه
عسى أن تتحرر القدس
ونكسي العريان و المسكين
ونكفل اليتيم ونعلم الصغير
ونصلح ما هدمته السنين

هكذا فقط نثأر لجميع الشهداء
ونصون الأقصى رغم أنف الطغاة
نعود لعهدنا الذي نقضناه بأن نبقى
اخوانآ نساند بعضنا في الشدة و الرخآء

بقلم / سماء الآلام
كبرى الأغتم 

رسآلة لـــ آدم

رسآلة لـــ آدم


تآريخ أول نشر في
الجمعة  16 يونيو 2017

مدخل :

رمضآن وجهة التآئبين
و قبلة العاشقين
سلسبيل للسآئل
و المحروم
و عابر السبيل
جنة المغتنمين
فرصة للعالمين
مأخذ لــ الزآد العظيم
للدنيآ وليوم الدين

..

عاشقين الجنآن لآ يتوآنون
لآ يتخآذلون ولآ يتركون
المحتآج و يد العون

يجور الزمآن على أصحآبه يغيرهم
و هؤلاء لا يتغيرون معدنهم صافي
كــ نقاء الذهب الخآلص
لا يصيب أروآحهم التلف و الظلآم

قد تلقآهم و لآ تعرف أفعالهم
تعجب من توفيق الله لهم
و من ذلك النور الذي يشع
من أعماقهم على وجوههم
هؤلاء عنوآن لصدقة السر
ممقتين الرياء في الفعل
صآئمين عن الكذب و الباطل
متجنبين اللغو والحلف
قلوبهم و ألسنتهم طآهرة
بالدعاء ، بالذكر ، وبالترتيل

و قد يخفى عليك من أمرهم الكثير
لآتنسى بأن الله علآم الغيب
فلا تخفى عليه خآفية
كل عمل تقوم به مسجل
فأتق الله ولآ تجعل
في كل درب لك حديث
ولآ تتبع مسالك العميآن

..

مخرج :

كن كهؤلآء يآ آدم احذوآ حذوهم
ليكن لك نصيب من الطهارة و النجآة
اسعى للخير ، و لآ تترك نفسك للغير
لآ تشكُ ما بك لهم بل لله الواحد القهار
فلتغمض عينيك ليلا قريرا مرتآح البال
و لآ تخشى الموت إن أتآك الحق

بقلم / سماء الآلام
كبرى الأغتم

الاثنين، 10 يوليو، 2017

إهداء حصري لــ مملكتي جريح الليل


تآريخ أول نشر في
16 مايو 2017
19 شعبان 
1438
إهداء لــ مملكتي جريح الليل | حصري


قال بعضكم في جريح الليل ما قال
و أنتم فليقل كل فرد منكم ما يشاء
ولكن هنآ وقفة خآصة بي
فدعوا قلبي يقول ما يشاء


في جريح الليل
ومنذ بزوغ ذلك الفجر
منذ عام مضى
كل من كان متواجدا وقتها
لم يسمح لي بالوقوع أبدًا
وقفتم جميعا معي
فكنتم لي أخوةً و أخوات
عزوةً وسندًا فشكرًا لكم
فردًا فردًا .. ودون ذكر
أي أسماء .. يكفي أن
تستشعره قلوبكم


إنقطعت مجبرة
و بدأ العام الثاني لي
وبقيت قلوبكم لي في إشتياق
ثم عدت بعد غياب
فامتدت لي كل تلك الجسور
مرحبةً ومعلنةً الإخاء في سرور


لقد أيقنت أن جريح الليل
ليست أسرةً لي فحسب
إنما هي غُرست في كيآني
وتجذرت يآنعةً خضراء


العائلة كلمة عندما تقال لك
تلمس فيها الدفء ، الأمان
الحب ، التعاون ، و الوفاء
لا تستقيم أمورها
دون عميديها
دون الأب والأم
يختل توازنها
كذالك جريح الليل
لا يستقيم دون الأب الروحي له
أما الأم هي تتمثل في نفس
كل فرد يعطي بدون مقابل
ويكرس وقته لما يرى فيه
رفعة هذه العائلة وتميزها

وفي الختام
دمتم لي يآ عائلتي فخرًا وعزًا
ودمت لكم في إنتماء وحب


بقلم / سماء الآلام
كبرى الأغتم

الأربعاء، 28 يونيو، 2017

سامحيني يا قلب الطهارة و النجاة

سامحيني يا قلب الطهارة و النجاة

تاريخ أول نشر
في مسابقة انعكاسات ادبية
في منتدى جريح الليل
بتاريخ واحد رمضان 2017م

البداية :

۞ وَقَضَىٰ رَبُّكَ أَلَّا تَعْبُدُوا إِلَّا إِيَّاهُ وَبِالْوَالِدَيْنِ إِحْسَانًا ۚ إِمَّا يَبْلُغَنَّ عِندَكَ الْكِبَرَ
أَحَدُهُمَا أَوْ كِلَاهُمَا فَلَا تَقُل لَّهُمَا أُفٍّ وَلَا تَنْهَرْهُمَا وَقُل لَّهُمَا قَوْلًا كَرِيمًا (23)
وَاخْفِضْ لَهُمَا جَنَاحَ الذُّلِّ مِنَ الرَّحْمَةِ وَقُل رَّبِّ ارْحَمْهُمَا كَمَا رَبَّيَانِي صَغِيرًا (24)
سورة الإسراء

مدخل :

قلبي يتآكل وروحي الفانية تشتاق لك
والدتي الحياة في البعد عنك هاوية
يعمها الظلام والخيبات تلاحقني
هل قطعت دعآؤك لي أم ربي يعاقبني ؟

....

يا قلب الطهارة و النجاة
أابنك أنا ؟
هل حقًا أنا فلذة كبدك ؟
كيف هذا ؟
وتلك البقعة السوداء في تاريخي
تكتب بحرفية تفاصيل إعدامي
آه مما عملته في حقك
وحتى الآهة ..
تتبعها الغصة في حلقي

أنا ذلك الابن الذي لا يستحقك
بل تلك الثمرة الفاسدة التي
نشرت عفنها في دنياك
و أنت تلك الدنيا الطاهرة
التي يملؤها الحب و الحنان
نعم أعترف بجرمي و ذنبي
لقد نشرت سمومي
حتى في بقية ثمارك
اغفري لي عقوقي
سامحيني

لم يشح التوفيق وجهه عني
منذ كنت طفلا
فقد لازمني دعاؤك
وفجر النجاح لم يأفل يومًا عني
وقضيت عمري فخورًا بك
و من ظلك الحاني
أنهل القوة والصمود

أنا لا أعلم صدقيني
كيف لي ارتكاب
قلة إحترام كتلك في حقك
وكيف تجرأت على تهميشك
عصيتك يا والدتي
وتماديت أكثر من ذلك
سامحيني

لا أعلم حينها أين ذهب عقلي
إنها لحظة طائشة من طفلك الأحمق

أَضَرَبَتْكِ و دَفَعَتْكِ يَدَايّ
ولم تمتدا لك؟
وأنت التي لم تتركيهما يومًا
سحقًا لهما
عانقت الأرض باكيةً
وأعرضت عنك عابسًا متجهمًا
وصوتك من خلفي يصدح عاليًا
وسافرت دون دعاؤك تاركًا إياك
في ظلال الوحدة الموحشة
بين جدران تلك الدار
التي وددت أن تكون لك
نعيمًا في غيابي

سامحيني
كنت أعمى لا أرى النور في عينيك
رأيت شرارة تريد حرقي وتحطيمي
وعظمة الجبروت و الأنانية !
رأيت إنعدام ثقتك فيّ
وأنا لا أريد إلا إرتفاعي وعلو قدري
ولا لي رغبة في قضاء حياة
ملؤها البؤس و الشقاء
تركتك لأجل حياة أفضل لي
فهذا البلد أرهقني
وشتت طاقتي
و قتل عزيمتي
قليل الخبرة
كثيرة البلاهة
عديم الإحساس
هو ابنك صاحب تلك الصفات
و سحقا لتلك اليد التي امتدت على خدك
سحقا لي لأني ضربتك وسحقا لصوتي
الذي رفعته في حضرتك

تركتك خلفي وحملت حقيبتي و سافرت
وفي سبيل تحقيق أحلامي وبناء مجدي
كنت لاهيا عنك وقطعت أخباري
وأنت هناك في حسرة الإبن ترمقين الطريق .

لم تكد تضيء الشمس يومًا عليّ من بعدك
والدتي أنا عائد من بعد هجرتي
لأقبل يداك وأطلب من قلبك المغفرة
فتقبليني بشتاتي و ندمي وحزني
أحمد الله أقصى مبلغ الحمد
في سري وفي علني
فلم أعد في قاع بئر الغفلة
واستضاء عقلي
وها أنا نادم على فعلتي
أشد الندم
فأين غفرانك عني؟

احتويني
فأنا لازلت في عيناك
طفلًا أحمقًا
احضنييني
و قبلي جبيني
لا تتركيني في اشتياق
أتآكل و انتهي
فأنا لا زلت على قيد الحياة
لا تتركيني لسراب الموت
ياقلب الطهارة و النجاة

بقلم / سماء الآلام
كبرى الأغتم 

الأحد، 4 يونيو، 2017

سماء حدثيني | حصرية لـــ جريح الليل

سماء حدثيني
تاريخ أول نشر قبل عام
في شهر رمضآن
 بمنتديات جريح الليل
{مشاركة في فعالية حصريآ للأقلآم}



مدخل :

يعم كل ما حولنا هدوء 
ضيف عزيز إنتظرناه إشتياقًا 
أتى اليوم حاملاً معه نسائم فجرٍ جديد
مَلأَهُ ذكر الله وترتيل القرآن 
إغتنامه كنز و الإستخفاف به جهل 
نعم ، ضيفنا هو شهر رمضآن 
الذي أنزل فيه القرآن 
و إبتدأ الإسلام يخرج الناس 
من الظلمات الى النور 
فسبحانك يا قدوس 

مملكتي : سماء حدثيني أكثر عن شهر رمضان 
سماء : لشهر رمضان رآئحة المسك و العود 
وبه يا غاليتي نرى الكرم و الجود 
و الخير يعم كل قلبٍ ودود

فمن يا مملكتي هو شهر الغفران ؟
دعيني أخبرك ، هو زائرٌ حل علينا قبل نهاية العام 
ويحمل بين جوانبه لنا صفات العرب و الإسلام
الكرم و الجمال ، و الرحمة و الغفران 
فتغدق قلوبنا كسلسبيل عذبٍ و تغرقنا 
به الهمومُ منجليةً و الذنوبُ متناثرةً
و الحسناتُ متكاثرةً 

في شهر الرحمة 
أرواحنا مغمورةً بالفرحِ إبتهاجًا 
قلوبنا مغسولة بماء اليقين و الإيمان 
وجل هذا لأننا نعتكف به لذكر الله و ترتيل القرآن 
ألسنتنا تلهج بالدعاء و الحمد و الإستغفار 
هو شهر الغفران 
يرفع الله فيه أقدار عباده الصالحين
يفرج هموم السائلين والمحتاجين 
وتثلج السكينة صدورنا 
وفيه أرزاقنا في زيادة 

مملكتي : وماذا نفتقد في رمضان ؟
سماء : آه يآ مملكتي آه أولا تعلمين 
كنا في زمن قريب هو ليس ببعيد 
تجمعنا سفرة الإفطار بكل حب و احترام 
أما الآن فيا للأسف يا غاليتي 
فكل يغني على ليلاه مجتمعين ولكن
تلآزم أناملهم هواتفهم 
فأصبحوا و أمسوا غرباء لا يتحدثون 
تراهم سويا ولو تمعنا لرأينا 
بأن كل واحد منهم غريب
يسكن في جزيرةٍ لوحده

آلــُ جريح لا تصدقوا كل من قال :
النوم و الصمت في شهر رمضان لا شيء ! 
لا يا احبتي فهم مخطئون 
فالنوم و الصمت يا عائلتي عبادة مقبولة
ولحسن الصيام و القيام يا آلـــُ مملكتي
باب بالجنة للصائمين يدعى الريان
أسأل الله أن يكون مدخلكم بإذنه تعالى
وفي القلب دعاء متجدد أن تكون لكم 
محبة الله ورؤيته ويجمعكم القرآن بنبيه 
اللهم آمين يا رب العالمين

مخرج :

فلسطين في كل عام 
تصبح و تمسي في شهر رمضان 
على دق مدافع الإستشهاد
وفي كل يوم بدار أو بدارين ولربما أكثر
يتجرعون كأس الفقد و الأحزان 

فلسطين سامحيني ..
فــ في كل عام أقف بجيب سترة مثقوب
فلا أملك لك يا نبضي الإ الدعاء
فدمي وقلبي و حبر محبرتي لك فداء
شهداؤكم قد شربوا كأس الشهادة 
فمسكنهم بإذنه تعالى الجنة 
وأختم بدعائي أن يكون هذا العام 
أفضل من كل عام مضى علينا
ولتبتهج ثغوركم بعودة شهر الرحمن 

بقلم / سماء الآلام
كبرى الأغتم 

الخميس، 25 مايو، 2017

تذوق كلآمك

تذوق كلآمكـ عني قبل النطق به 
لعله يحرق حلقكـ ويلذع طرف لسآنكـ 
فــ تتركـ هذه العآدة وتمضي في سبيلكـ

بقلم سماء الآلام

الأربعاء، 24 مايو، 2017

يآ من ظلمتني

يآ من ظلمتني ستحرقكـ النآر 
فــلآ تلجأ لــ إخسآس قليل ظلمكـ لي
وإترك القذع حتى لآ تصليكـ الجُذوَةُ 
كمآ تصلي النآر الخشب إنظر لــ الغآبآت 
تهلكـ بهآ فتُصَيَّر لــ رمآد بل لــ لآ شيء .
بقلم / سماء الآلام
كبرى الأغتم

الثلاثاء، 23 مايو، 2017

ترنيم مسائي

فلسطين تصرخ من قهر الغصة و تحترق 
فأين دعآؤكم منهآ و أين حبكم لهآ يآ أمة العرب

بقلم / سماء الآلام 
كبرى الأغتم 






بين شفتآك وما نطقت عني هآوية 
وبيني وبين ما نطقت أرض ثانية
بقلم / سماء الآلام
كبرى الأغتم



كــ سفيه يتم تجآهله 
بــ جميل الخلق تنازعه 

بقلم سماء الآلام
كبرى الأغتم


كن ما تكون وقل ما تقول 
ولآتنسى الله رب الكون
بقلم / سماء الآلام



من قال بأن الصخرة بلا روح؟
وبين أضلع البعض منآ صخرة!
بقلم / سماء الآلام 
كبرى الأغتم 


ولمعة عينيه كنبلة تصيب مآ ترآه بالجرآح 
بقلم / سماء الآلام 
كبرى الأغتم




أنت يآ قدري ملحمتي العظمى 
و سأمنحك الخلود ليوم يبعثون 
بقلم / سماء الآلام 
كبرى الأغتم




الغآنيآت صعصعتهن من حولك 
و بآتتن لا شيء عندمآ تملكتك
بقلم / سماء الآلام 
كبرى الأغتم



أنآ تلك الفآتنة التي أذآبتك في حبهآ
بقلم / سماء الآلام 
كبرى الأغتم






وذآب جليدك في حضرتي
بقلم / سماء الآلام 
كبرى الأغتم




أنت محبسي ولآ لي رغبة التحرر منك 
بقلم / سماء الآلام 
كبرى الأغتم




أهابك ليس خوفآ إنما حبآ وعشقآ
بقلم / سماء الآلام 
كبرى الأغتم




وقلبي متصل بك
في خشوع 
و دعآءه لك
بقلم / سماء الآلام 
كبرى الأغتم 




لم تصدق قوله عندمآ قال لهآ 
" إنتهى مآ بيننآ " فالدعاء عندهآ
شمعة تزدآد وقت الإحترآق
تنشر الآمآل في قلب الجرآح

بقلم / سماء الآلام 
كبرى الأغتم 





كلمآ حآولت الإقترآب مني 
أو حتى التشبه بي ستحصد 
الفشل دومآ وتصآب بالذهول
فأنا المتفردة بهطولي وإرتحآلي

بقلم / سماء الآلام
كبرى الأغتم






لست ببآخعة نفسي عليك



أتخآل بحديثك عني أتنآثر كــ الرمآد في الهوآء 
و مآ سقطت يومآ شجرة ضربت الأرض في ثبآت
إنظر لنفسك من شدة الإحترآق إحتوتك السماء
ستصاب بالذهول مرارآ ولست ببآخعة نفسي عليك
بقلم / سماء الآلام
كبرى الأغتم

الاثنين، 15 مايو، 2017

وقفة على مشارف الصبآح | حصرية لجريح الليل

وقفة على مشارف الصبآح | حصرية لجريح الليل
11 مايو 2017

قَالَ إِنَّمَا أَشْكُو بَثِّي وَحُزْنِي إِلَى اللَّهِ 
وَأَعْلَمُ مِنَ اللَّهِ مَا لَا تَعْلَمُونَ (86) يوسف

مدخل : 

النسيان دواء من أنهكته الذكريات
فلا التخبط بين الحزن و الألم 
ينجده ولا العزلة تشفي جروحه
ومن كان مع الله كان الله معه .

بداية : 

وهنا لي وقفة ليس لها مثيل 

لقد إزدحم مسائي 
بالكثير من الأمور 
حتى أن الماضي الحزين 
فشل بالإنزلاق إليه

يراودني شعور جميل 
لا أعلم كيف يمكن للمرء 
أن يصف هذا الإحساس 
وكأنه فجأة .. 
وقف على قدميه 

ذلك الشعور 
مزيج بين السكينة 
وبين الراحة 
إحساس لا أقول إلا 
يا لسعادة الغارقين به 

وعند إنبلاج الفجر تتحرر الأماني
تتنمق الدنيآ بشعآع الصبآح
وتتنفس الحياة أملآ وإنتعاش
كطلة الأطفال وحسن الأمهات

مخرج :
لست وحيدا ولا ضائعا
كن ما تريد وافعل ما تريد 
ولكن لا تنسى ذكر الله 
فاذكر الله يذكرك .. 

بقلم / سماء الآلام 
كبرى الأغتم

كحال عاشق عاد بعدما أبدله الزمان بكيان آخر | حصرية لــ جريح الليل

كحال عاشق عاد بعدما أبدله الزمان بكيان آخر | حصرية لـــ جريح الليل

أين أنت من وعودك 
التي تمطر بها قلبي بكل حين

لا أراك .. هل أنت سراب ؟
أضعت بين الغمام ؟
أم توسدت التراب ؟
لاني لم أعد أراك !

فأين أنت من ذلك الحبيب 
الذي عشقته في طفولتي!
أين أنت !؟

كأنك تلاشيت منه
وجئت بشخصية لا أعرفها 
حقا من أنت ؟ 
هل تستطيع التعرف إلي ؟
ألديك ما بقي من الذكريات ؟

بل فقط تلك الذكرى 
التي جذرتني بك أتذكرها ؟ 
أسألك عن تلك اللحظة فقط
هي لحظة لا تستطيع نسيانها
إن كنت إنسانا .. 

ربما لست إلا سراب 
حالك الآن كحال عاشق عاد 
بعدما أبدله الزمان بكيان آخر 
حسنا .. ماذا تتوقع مني أن أقول 
أهلا وسهلا أم وداعا ؟!..

بقلم / سماء الآلام 
كبرى الأغتم